الوصول الى الحقيقة

 سقوط اخلاقي مدوي لحزب المؤتمر الشعبي العام وفضيحة جديدة تضاف إلى رصيد الزعيم !!

 

“احرقوهن واخبروا قيادات المؤتمر أن تتق الله وان تترك الخداع والكذب ..فالناس في وادي الجهاد فيما المرضى تائهين في دهاليز الحزبية. هكذا كان رد المجاهدين المرابطين في جبهات القتال

كشف مصدر مقرب من” أسرة آل النصرة” عن قيام حزب المؤتمر الشعبي العام بسرقة صور 3 مجاهدين من أسرة ال النصرة وقطع بطائق عضوية بأسمائهم دون علمهم.

وقال محمد علي النصرة في حسابه الخاص على مواقع التواصل الاجتماعي ” فيس بوك” ان المجاهدين الثلاثة مرابطون في الجبهات أحدهم جريح. اثنان منهم أبناء خاله, والثالث أخيه.

وأضاف “النصرة” أنه تواصل بالمجاهدين الثلاثة وأخبرهم عن قيام المؤتمر بقطع بطائق بأسمائهم, فكان الرد من قبلهم “احرقهن وقل لحزب المؤتمر أن يتقوا الله ويبطلوا الخداع والكذب ..فالناس في وادي الجهاد وهم جالسين في دهاليز الحزبية.

وخاطب محمد علي النصرة حزب المؤتمر بقوله: يا حزب البطائق وصلت القذارة بكم إلى سرقة صور المجاهدين وقطع بطائق بأسمائهم.. لله المستعان عليكم يا اخوة الشراكة, مع ان المرحلة مرحلة اقتحامات لا انتخابات تجاهلنا الأمر وقلنا سهل قدي عقليتكم حب الشكليات, لكن أن يصل بكم الأمر إلى ان تسرقوا صور مجاهدين دون علمهم فهذه قمة الوقاحة والكذب والخداع بمن يقدموا أنفسهم رخيصة دفاعا عن دين الله وكرامة البلاد والعباد.

لافتا” بأنهم قدا باعوا عضويتهم من الله”, كما اعتبر “النصرة قيام المؤتمر بهذه الخطوات هي خيانة لله ولجنوده وافلاسا كبيرا في صفوف حزب المؤتمر.

وكان نشاطون أكدوا في منشوراتهم في مواقع التواصل الاجتماعي أن حزب المؤتمر في أمانة العاصمة قام بقطع بطائق لعدد من شهداء الجيش واللجان الشعبية،

يذكر ان حزب المؤتمر الشعبي العام ينشط في الآونة الأخيرة في استقطاب العديد من أبناء المجتمع اليمني لقطع المزيد من انتساب العضوية التابعة له في الوقت الذي يمر به شعبنا اليمني بأعتى عدوان سعودي أمريكي دخل عامه الثالث لم تشهده اليمن عبر تاريخها.

قد يعجبك ايضا
Social Media Auto Publish Powered By : XYZScripts.com