الثورية العليا تستهجن تصريحات وزير الخارجية البريطاني حول العدوان على اليمن

 

استهجن مصدر باللجنة الثورية العليا تصريحات وزير الخارجية البريطاني حول العدوان على اليمن .

 

واكد المصدر لوكالة الأنباء اليمنية (سبأ) إن حديث المسؤول البريطاني لم يستند إلى أي ادلة  ميدانية وليس لديه أي معرفة بالواقع .

 

وقال المصدر “إنه في الوقت الذي يدعي فيه قانونية العدوان على اليمن فهو يريد نفي التهمة عن بلاده كونها مشاركة في هذا العدوان”.. لافتا الى أن حديثه ياتي في إطار الشرعنة للعدوان وهذه الحرب على اليمن التي تدار من قبل الولايات المتحدة الأمريكية والبريطانيين مشاركين فيها”.

 

وأضاف ” إن ذلك يأتي أيضا في إطار التضليل والإصرار على ارتكاب الجرائم في حق الشعب اليمني وليس خاف على إحد ما تقوم به الة الدمار والعدوان من قتل للمدنيين واستهداف للبنى التحتية وانتهاك لكل القوانين والمواثيق الدولية”.

 

وأشار المصدر إلى أن التوقيت لمثل هذه التصريحات يترافق مع حديث منظمة هيومن رايتس ووتش عن الجريمة التي ارتكبها العدوان في حق المكفوفين ويدل عل نيات مبيتة تجاه الشعب اليمني.

 

وقال المصدر ” لذا فنحن نطالب دائما بلجان تحقيق دولية محايدة وهذا ما عجزت عنه الأمم المتحدة حتى اللحظة وعكس الحقيقة والواقع عن هذا الاجرام المتعمد من قبل أمريكا وحلفائها في المنطقة”.

 

ودعا المصدر المجتمع الدولي والمنظمات الحقوقية والإعلاميين والصحفيين والناشطين للوصول الى اليمن وكشف الحقيقة للعالم حول ما يتعرض له الشعب اليمني من جرائم ومجازر يرتكبها تحالف العدوان بحقه.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.