كسر زحف مكثف لمرتزقة الجيش السعودي في الربوعة بعسير.

وجه اليمن _ عسير

تصدت قوات الجيش واللجان الشعبية، اليوم الخميس، لزحف مكثف لمرتزقة الجيش السعودي في الربوعة بمحور عسير.

ووضح مصدر عسكري أن المرتزقة نفذوا زحفا مكثفا نفذ من ثلاثة مسارات واستمر 6 ساعات بمشاركة من الطيران الحربي والاستطلاعي، مؤكدا أن المجاهدين تمكنوا – بعون الله  –  من كسر الزحف وقتل وجرح العشرات من المرتزقة وتكبيدهم خسائر مادية فادحة.

وقبالة منفذ علب أكد المصدر أن وحدة الدروع دمرت آلية للمنافقين تحمل معدل عيار 23 بصاروخ موجه.

وقبل أيام وزع الإعلام الحربي لعملية هجومية واسعة على مواقع المرتزقة في الربوعة تمكنوا خلالها من إسقاط الخط الأمامي وخط الدفاع الثاني للمرتزقة، حيث بدأت العملية بعد عملية رصد دقيق لمواقع العدو لينطلق بعدها المجاهدون في عملية الاقتحام والتي تم تنفيذها من ثلاثة مسارات، شرقا وغربا والمسار الأوسط الذي انطلقت منه العملية وصولا إلى تبة الغيل المطلة على الباحة والتباب المجاورة لها.

وبالتوازي تسلل المجاهدون في المسار الشرقي إلى تبة سياف لتبدأ بعد ذلك عملية الاقتحام والسيطرة عليها مرورا بتبة غضب وكافة التباب المجاورة لها، ورغم الغطاء الجوي لتحالف العدوان إلا أن المجاهدون واصلوا تقدمهم وسط فرار المنافقين المرتزقة، وبعد ساعات من الاشتباكات تمكن مجاهدو الجيش واللجان الشعبية من الوصول إلى تبة العلم والتباب المجاورة لها وقطع خطوط امداد العدو وفرض حصار خانق عليه.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.