اجتماع موسع للإعلاميين بمحافظة إب ..

عقد بمحافظة إب، اليوم الأحد، اجتماع موسع للإعلاميين ومراسلي القنوات الوطنية برئاسة المحافظ عبدالواحد صلاح ووكيل وزارة الإعلام نصر الدين عامر .

و ناقش الاجتماع الذي حضره وكيل المحافظة عبدالرحمن الزكري الجوانب المتعلقة بتفعيل الجانب الإعلامي وتعزيز دوره بما يخدم أبناء المحافظة ويساهم في الحفاظ على أمنها واستقرارها وثباتها وصمودها ضد العدوان الغاشم .

وشدد الاجتماع على أهمية التنسيق الدائم والتكامل بين الإعلاميين والوسائل الإعلامية والقنوات لما من شأنه الإسهام في تحقيق تطلعات المواطن وتخفيف معاناته نتيجة هذا العدوان والحصار والتصدي للشائعات والحرب الإعلامية التي تشن على المحافظة وتستهدف أمنها واستقرارها سيما أن المحافظة تمثل حالة استثنائية احتضت الآلاف من النازحين من محافظات أخرى لذلك سعى أبناؤها للحفاظ عليها وعدم الانزلاق إلى مربع الفوضى والصراع .

وأوضح المحافظ صلاح أن الإعلاميين بمحافظة إب استطاعوا أن يسهموا في الحفاظ على المحافظة من الانزلاق إلى مربع الفوضى وجعلوا أمن وسكينة المحافظة خط أحمر لا يمس ، وواجهوا بحزم تلك الأبواق التي وظفها العدوان من المرتزقة وسلطهم لأحداث الفتنة في إب وهو ما لم يحدث ولن يحدث .

وأكد صلاح أن الإعلام هو الوجه الآخر للسلطة و دوره يتعاظم مع ما تمر به البلد من عدوان غاشم تحتم على الإعلاميين أن يكونوا في طليعة الصفوف تصديا ومواجهة للعدوان ومخططاته .

وشدد على أهمية تكامل الجهود وتضافرها بين السلطة المحلية من جهة والوسائل الإعلامية من جهة أخرى و تحري الدقة والمصداقية فيما ينشر كون الهدف للجميع هو الحفاظ على السلم والتعايش والسكينة داخل هذه المحافظة .

وأطلع المحافظ وسائل الإعلام على عدد من الحلول والإجراءات التي اتخذتها السلطة المحلية لحلحة الكثير من المشاكل التي تواجها المحافظة وأثارها الإعلام ومنها حلول لشحة المياه وتطوير مستشفى الثورة ومسائلة مركز تجميع وترحيل الأفارقة بإب .

بدوره أوضح وكيل وزارة الإعلام أن هذه الزيارة وهذا الاجتماع يأتي ضمن الرؤية الوطنية الشاملة لبناء الدولة اليمنية الحديثة كون الإعلام أهم مرتكزاتها .. مشيدا بالجهود التي يبذلها الإعلاميين ومراسلي القنوات والوسائل الإعلامية في محافظة إب الذين كان لهم ولا يزال دور في مواجهة العدوان والتصدي له .

وأكد أن وزارة الإعلام تسعى إلى تنظيم وترتيب العمل الإعلامي وفقا للقوانين واللوائح المنظمة وتوحيد الجهود الإعلامية وتكاملها بما يخدم المرحلة التي تمر بها البلد.

وبين عامر أن محافظة إب تحظى بأهمية استثنائية من الناحية الإعلامية نظرا لتركيز العدوان ومرتزقته إعلاميا على إب وتضخيم أصغر الأحداث واستغلالها مهما كانت بسيطة لإرباك المشهد وزعزعة الاستقرار وهذا يتطلب من إعلاميين المحافظة أن يكونوا بالمرصاد لمثل هذه الحملات المنظمة من العدو.

حضر الاجتماع مدير عام الإعلام بالمحافظة أمين البعداني ورئيس المركز الإعلامي عبدالباسط محمد ومدير عام وكالة سبأ ونائبي مدير الإعلام فؤاد المليكي وعبدالخالق الجنيد ومديرا فروع الصحف الثورة محمد الرعوي والجمهوية شاكر حسن و٢٦ سبتمبر خالد الحضرمي ومدير عام إذاعة إب مراسل الساحات عبدالفتاح المنتصر ومراسلا اليمن اليوم جميل القادري واليمن الفضائية صباح الشغدري ووليد المطري.

قد يعجبك ايضا

التعليقات مغلقة.