محاولات سعودية للتقدم باتجاه “ميدي” بمشاركة قطع بحرية

قال مصدر عسكري ، الخميس 4 فبراير/2016، إن محاولات سعودية مسنودة بمرتزقة، تتم منذ الصباح، للتقدم بمشاركة بحرية، وتحت غطاء جوي مكثف، للتقدم ناحية منطقة “ميدي” الساحلية، على البحر الأحمر، والتابعة لمحافظة حجة، شمال غرب اليمن.

 

ووفق المصدر،، فإنه ومنذ صباح الخميس وحتى ساعات المساء، تنفذ قوات سعودية مسنودة بمقاتلين مرتزقة بينهم يمنيون وعرب وأجانب، ومن جنسيات آسيوية، تحاول التقدم ناحية “ميدي” تحت غطاء جوي مكثف، وتدخل قطع بحرية تنفذ قصفاً متواصلاً على مناطق الشريط الساحلي للمنطقة.

 

وأضاف، أنه وحتى ما بعد الخميس، مُنيت كل محاولات التقدم بالفشل، وتكبيد “الغزاة والمرتزقة” خسائر فادحة في الأرواح والعتاد.

 

وبحسب المصدر، فإنه وبالتزامن مع محاولة التقدم في ميدي، فإن التحالف السعودي ينفذ محاولة مماثلة للضغط على سواحل المخا عبر زوارق حربية تحاول الاقتراب من المنطقة.

وكإن الجيش واللجان قد استهدفوا  4 زوارق حربية على بعد نحو 5 أميال بحرية قبالة المخا، وأصابوا الأهداف  بدقة عالية حاولت طائرات أباتشي إنقاذها من الغرق دون جدوى  .

 

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.