مسلحو الحراك الجنوبي يحاصرون محافظاً موالياً لهادي واستدعاء تعزيزات

أفادت مصادر محلية بأن مجاميع مسلحة تتبع الحراك الجنوبي، قامت بمحاصرة مبنى محافظة الضالع (وسط البلاد).

 

وأكدت، أن المجاميع منعت، الثلاثاء 9 فبراير/ 2016، المحافظ الجعدي، المعين من قبل هادي، ومديري عموم المكاتب، الخروج من المبنى احتجاجاً على عدم معالجة جرحى ما تسمى بـ”المقاومة”، وعدم الوفاء بوعودهم السابقة تجاه هذا الموضوع.

 

وأشارت المصادر، أن المحافظ الجعدي اضطر لاستدعاء عناصر مسلحة أخرى لحمايته، وتشهد المنطقة توتراً بين الجانبين.

 

وفي جانب آخر تشهد، طريق الضالع – عدن، تقطعات وإطلاق نار بين حين وآخر، بهدف منع دخول أي توريد للقات إلى الضالع وعدن احتجاجاً على الابتزاز الذي تمارسة نقاط مسلحة ضد موردي القات المنتشرة على خط الضالع ـ عدن، والتي تحصى بعشرات النقاط، تتبع مسلحين تابعين لعدة تيارات، وتقوم بعضها بتحصيل ضرائب القات دون سندات.

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.