اشتباكات عنيفة في عدن والطيران يدخل خط المواجهة ويقصف مديرية المنصورة

 

وجه اليمن – عدن

تجددت اليوم السبت مواجهات عنيفة بين فصائل من مرتزقة العدوان السعودي في مديرية المنصورة بمدينة عدن جنوب اليمن.

وقال شهود إن الاشتباكات اندلعت في جولة كالتكس بمديرية المنصورة التي تسيطر عليها عناصر تكفيرية تنتمي لما يسمى بتنظيم داعش ومسلحين آخرين موالين ل هادي، عقب محاولة المسلحين الدخول إلى المديرية التي يسيطر عليها عناصر تابعة لداعش استخدمت في المواجهات الأسلحة الثقيلة والمتوسطة .

ووفقا للمصادر، فقد شن طيران العدوان السعودي غارة جوية عنيفة اهتزت لها مديرية المنصورة استهدفت المجلس المحلي في مديرية المنصورة مما أدت إلى أشتعال النيران في المبنى وسط حالة من الرعب والهلع بين السكان فيما استمرت الاشتباكات ودوي الانفجارات الهائلة، مع استمرار التحليق المكثف للطيران .

ولم ترد معلومات حتى اللحظة عن حجم الخسائر  التي  خلفتها المواجهات المحتدمة والمتواصلة إلا أنه وبحسب شهود عيان أن الاشتباكات تتوسع بشكل كبير وأن الخسائر فادحة في الأرواح والممتلكات .

 

وتشهد المدينة أعمال فوضى وصراعات مسلحة واغتيالات بشكل يومي منذ انسحاب الجيش وسيطرة  قوات الاحتلال في عدن وتمكينها لتلك الجماعات في المدينة وانسحاب الجيش اليمني واللجان الشعبية منها .لنتواصل الاشتباكات العنيفة بين عناصر ” القاعدة ” وفصائل مرتزقة العدوان في إطار الصراع المسلح في المدينة وسط صمت دول العدوان المتواجدة في عدن  .

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.