المكلا.. القاعدة يصادر منازل مسؤولين مناوئين للسعودية

وجه اليمن – حضرموت

صادرت عناصر القاعدة، منزل محافظ حضرموت المستقيل، عادل باحميد، في المكلا، التي ترزح تحت سيطرة التنظيم منذ أبريل من العام الماضي، ضمن حملة مصادرة شهدتها المدينة لعدد من منازل مسؤولين في السلطة المحلية، بمسوغ شرعية صادر عن محكمة التنظيم كونهم “حصلوا عليها من الطاغوت”.

وذكرت مصادر في المدينة، أن مصادرة التنظيم منزل باحميد، الثلاثاء 19 يناير/ كانون الثاني 2016، بعد أيام على استقالته التي قدمها لهادي، واتهم فيها بحاح بالتواطؤ مع القاعدة وتضليل الرأي العام بشأن وضع حضرموت في المحافل الإقليمية والدولية.

ووفق المصادر، فإن مسلحي التنظيم اقتحموا السكن الشخصي لـ”باحميد”، وأجبروا من فيه على المغادرة وتسليمه.

ومن ضمن المنازل التي اقتحمها التنظيم، منزل المحافظ الأسبق خالد الديني، وعمر العكبري، وكيل وزارة الإدارة المحلية، إلا أنهم لم يتمكنوا من مصادرتها بعد تصدي مسحلين قبليين لعناصر القاعدة، ومنعهم من ذلك، وأجبروا عناصر التنظيم على تقديم العدائل والاحتكام للأعراف القبلية.

وجاء اقتحام منازل مسؤولين حكوميين، عُرف عنهم مناوءتهم للسعودية، بعد أن أصدرت “المحكمة الشرعية” للتنظيم حكماً بمصادرة منازل عدد كبير من رجالات الدولة بتهمة “حصولهم عليها من الطاغوت، وشرع عناصر القاعدة منذ أسبوع بتنفيذ اقتحامات ومصادرة منازل”.

وتزامن اقتحام منزل المحافظ باحميد، مع تحركات سعودية في ميناء المدينة، وتمشيط الأباتشي، التابعة للتحالف، لمنشآت النفط ومنطقة خلف، وإشعار كل السفن في الميناء بمغادرته عدا تلك التي تحمل تصريحاً من تحالف العدوان السعودي

قد يعجبك ايضا
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.